دور العلاج بالفن التشكيلي في تأهيل ذوي إصابات العمود الفقري في مدينة الملك فهد الطبية

دور العلاج بالفن التشكيلي في تأهيل ذوي إصابات العمود الفقري في مدينة الملك فهد الطبية

(مشروع بحثي)
مقدم لاستكمال متطلبات الحصول على درجة ماجستير الآداب في التربية
في قسم التربية الفنية بكلية التربية في جامعة الملك سعود

إعداد الطالب
فهد بن سليمان الفهيد

إشراف الدكتور
عوض مبارك اليامي
أستاذ مشارك - قسم التربية الفنية

الفصل الدراسي الثاني 1427-1428هـ

ملخص الدراسة :
هدفت هذه الدراسة إلى توضيح الدور الذي يقوم به العلاج بالفن التشكيلي في تأهيل ذوي إصابات العمود الفقري من خلال ، الرسم والتصوير التشكيلي والتشكيل المجسم ، والتخيل الموجه والصور الذهنية ، والعروض التشكيلية ، والعلاج الترويحي الفني . وكذلك عرض بعض استراتيجيات العلاج بالفن التشكيلي في تأهيل ذوي إصابات العمود الفقري . وكذلك تكشف المشكلات الإنفعالية التي يعاني منها المصابين بأمراض العمود الفقري من خلال العينة وكيفية التعامل معها بالفن التشكيلي .
وقد عرض الباحث ثلاث حالات وهي عينة البحث والمشكلات التي تعانيها وعرض الأهداف العلاجية ثم الاستراتيجيات العلاجية من خلال الفن التشكيلي وتنفيذ الخطة العلاجية وفي نهاية عرض الحالات ناقش الباحث النتائج وعرض من خلالها الاستراتيجيات التي تستخدم في وحدة العلاج بالفن التشكيلي في مستشفى التأهيل الطبي بمدينة الملك فهد الطبية وذكر الباحث عدد من التوصيات أهمها :القيام بدراسات أخرى مماثلة موسعة من حيث عدد العينة لتكشف الاستراتيجيات الأخرى المستعملة في مجال العلاج بالفن التشكيلي مع فئة ذوي إصابات العمود الفقري ، وتقديم استراتيجيات وبرامج علاجية وتأهيلية مختلفة لإعاقات أخرى من خلال الفن التشكيلي .

ملف: