الأهمية الاستراتيجية لموقع إيران الجغرافي

أن دراسة الموقع لدولة ما ليس المقصود منه التحديد المجرد الذي يربط بين ارض الوحدة السياسية وبين معالم معينه ،أو مرتبطة بتحديدات فلكيه أو وصفيه وانما الجغرافية السياسية تهدف من وراء هذا التحديد أو الوصف إبراز القيمة الفعلية للموقع الجغرافي،لانه يعطي للـدولة شخصية خاصة ويـوجه سياستها باتجاهات معينه ،ويؤثر في قوتها وفـي الكيفية التـي تكون عليـها مصالحها الحيوية وفي الدور الذي يمكن أن تمارسه في الوسط الدولي (1)،ولا يقتصر الآمر على ذلك وانما تتوقف عليه الكثـير من القـرارات السياسـية والاقتصادية وحتـى العسكرية منـها التي تـتخذها الدولـة (2) . وقد يكون الموقع الجغرافي نقمة على الكثير مـن الدول وذلك بإدخالها في حروب مع دول أخـرى وينطبق ذلك بشكل خاص على الدول الحاجزة التي تقع بين دول متصارعة (3)،وقد يكون ذلك الموقع نعمة على الدول التي يكون موردها الوحيد أساس بقائها