أبعاد الزمان والمكان في السنة النبوية (( من واقع السنة ))

اعداد : عبلة جواد عبد الرحيم الهرش

قسم الدراسات القرآنية و الحديثية ( يونيو 1998م)

خلاصة البحث

هذه الدراسة محاولة لجمع عدد من النماذج المتعلقة بأبعاد الزمان والمكان في السنة النبوية من خلال أقوال النبي صلى الله عليه وآله وأفعاله وتقريراته ، ومن ثم دراسة هذه النماذج وتحليلها للوصول إلى إبعاد الزمان والمكان فيها .

وقد تم الاعتماد في هذه الدراسة على أحاديث النبي صلى الله عليه وآله الواردة في كتب الحديث الستة خاصة: ( صحيح البخاري ، صحيح مسلم ، سنن أبي داود ، سنن الترمذي ، سنن النسائي ، سنن ابن ماجة ) ، وقد اقتصر البحث على الأحاديث الصحيحة والحسنة المتعلقة بالموضوع .

وتم تصنيف هذه النماذج حسب الموضوعات المتعلقة بها ، إذ أن بعضها يتعلق بالعبادات والمعاملات ، وبعضها يتعلق بالقضاء والفتوى ، والبعض الآخر يتعلق بالسير و المغازي ، و السياسة الشرعية .

وعند دراسة هذه النماذج وتحليلها تبين أن الكثير منها ورد في الكتب المتعلقة بالنسخ في السنة النبوية الشريفة ، كما ورد بعضها في كتب اختلاف الحديث ، ومشكل الآثار ، وقد حاول العلماء الجمع والتوفيق بين هذه الأحاديث بحملها على النسخ أو تأويلها لأن ظاهرها التعارض إلا أنه تم التوصل إلى أن فهم البعد الزماني والمكاني لهذه الأحاديث يزيل التعارض والإشكال .

وقد خلصت الدراسة من خلال النماذج التي تمت دراستها إلى استنباط مجموعة من الضوابط لمساعدة الباحثين في الوصول الى أبعاد الزمان والمكان في الأحاديث النبوية .

وأخيرا فان هذه الدراسة تطمح أن تكون مكملة لجهود علماء الأصول الذي أصلوا لقاعدة : "لا ينكر تغير الفتوى بتغير الأزمنة والأمكنة و الأحوال والنيات والعوائد" إذ أن تأصيلهم لهذه القاعدة ارتكز على حوادث معدودة من واقع السنة النبوية وكان التركيز على فهم الصحابة وتطبيقاتهم لهذه القاعدة بعد وفاة النبي صلى الله عليه وآله فجاءت هذه الرسالة مكملة لتلك الجهود