تجربة الشركة السعودية للنقل الجماعي في توفير خدمات النقل في موسم الحج

معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج
الملتقى العلمي الرابع لأبحاث الحج
( الحركة والنقل في الحج )
تجربة الشركة السعودية للنقل الجماعي في توفير خدمات النقل
في موسم الحج

إعداد

م. عبدالله الفايز
الشركة السعودية للنقل الجماعي

يعتبر النقل بالحافلات الترددية أحد أهم ركائز نقل الحجاج داخل مشعر منى وبينها ومكة المكرمة، فمنذ تأسيس الشركة السعودية للنقل الجماعي وهي تقوم بتقديم خدمة النقل بالحافلات بين مشعر منى ومكة المكرمة خلال أيام التشريق.
ونسبة للزيادة السنوية المطردة في أعداد الحجاج، مما أدى بالضرورة إلى التوسع في بناء المخيمات لاستيعاب هذه الأعداد حتى بلغت مخيمات المرحلة الثالثة لمشعر منى مشارف حدود مزدلفة، ونتيجة لهذا التوسع الكبير في بناء المخيمات كان لابد من ربط المخيمات ببعضها البعض وبالجمرات وبمكة المكرمة، لذا كانت هنالك حاجة للقيام بتجربة تشغيل خدمات النقل داخل مشعر منى وتدعيم الخدمة بينها ومكة المكرمة بخدمات أخرى.
ورغم ما لهذه التجربة من أهمية لمساهمتها في تصميم خطوط السير التي تسهل تنقل الحجاج داخل مشعر منى لأداء شعائر الحج إلا أنها تواجه العديد من المشكلات والمعوقات التي تحد كثيراً من فاعليتها، وبالتالي من تحقق النتائج المرجوة، ومن أهم المعوقات الافتراش بالطرق والمسارات، كثافة حركة المشاة على مسارات الخدمة، الازدحام المروري، مما يجعل تشغيل بعض الخدمات مستحيلاً في بعض الأحيان.
وتهدف هذه الورقة إلى تسليط الضوء على خدمات النقل بالحافلات الترددية داخل مشعر منى وبينها وبين مكة المكرمة، وتطورها لمواكبة الزيادة السنوية لأعداد الحجاج والمعوقات التي تواجه هذه الخدمات ومحاولة إيجاد حلول لهذه المشكلات لتؤدي هذه الخدمات الدور المنشود.
النقل بالحافلات الترددية
المقدمة:
1. الخطوط المنفذة في مواسم الحج السابقة (1420هـ , 1421هـ , 1422هـ).
2. خطوط النقل العام والترددي داخل مشعر منى، وبينها ومكة المكرمة التي تم تطبيقها في موسم حج 1423هـ.
• النقل الترددي داخل مشعر منى ومن مشعر منى إلى الحرم.
• نقاط المنع وحجز السيارات.
• خطوط النقل العام داخل مكة المكرمة.
3. المعايير الفنية للخدمة.
4. إيجابيات الخدمة.
5. معوقات الخدمة.
6. الخاتمة والتوصيات.