فاعلية برنامج إرشادي نفسي في خفض درجة السلوك العدواني

فاعلية برنامج إرشادي نفسي في خفض درجة السلوك العدواني
الباحث/ سعد بن محمد آل رشود.
الدكتوراه 1418هـ ،جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، الرياض.
الأهداف:
معرفة فاعلية برنامج إرشادي نفسي في خفض درجة السلوك العدواني لدى طلاب الثانوية في الرياض
العينة:
تم تطبيقه على جميع الطلاب ذوي درجة السلوك العدواني المرتفع من جميع طلاب المدارس الحكومية الثانوية النهارية للبنين بمدينة الرياض، وبلغ عددهم 53347 طالباً موزعين على 115 مدرسة ثانوية.
الأدوات:
يتكون البرنامج الإرشادي من 21 جلسة، لكل جلسة أهداف محددة وزمن محدد ومحتوى يعكس بدقة تحديد الأهداف مستخدماً فيه طريقة الإرشاد الجماعي والإرشاد الفردي، ويحتوي على عدد من الأنشطة المختلفة، منها المحاضرات والمناقشات الجماعية والحوار وتمثيل الأدوار..
النتائج:
بعض المشكلات السلوكية لدى الشباب السعودي ظهرت في مراحل التعليم العام المختلفة وأبرزها: الشجار، الألفاظ النابية، الكذب، الغش والتخريب، وعدم الإصغاء أثناء الدرس، والخجل والغضب والسلوك العدواني، والتأخر الدراسي والغيرة والعناد والاعتداءات
المتكررة من الطلاب على مديري المدارس أو على معلميهم أو زملائهم .
وأشارت الدراسة إلى عدد من الأسباب من بينها النظام التعليمي الذي يحتاج إلى إعادة النظر، والمناهج الدراسية التي تحتاج إلى تطوير، والأساليب العقابية، والأسرة التي تحتاج إلى توعية، ووسائل الإعلام التي وصفتها الدراسة بأنها بعيدة المدى عن واقع مجتمعنا أحياناً.
وأوصى الباحث في ختام دراسته بتوجيه طاقات الطلاب واهتمامهم إلى جوانب نافعة، وفتح النوادي المختلفة الرياضية والثقافية والاجتماعية من قبل الجهات المعنية والتنسيق بين كل من وزارة التربية والتعليم ووزارة الإعلام والجامعات وغيرها من الجهات ذات العلاقة في مجال اختيار البرامج الإعلامية والأفلام والمسلسلات وتشكيل لجان للتقليل من عرض الأفلام ذات الطابع العدواني لما لها من أثر في إيجاد نموذج السلوك العدواني، وكذلك دراسة وضع كنترول على القنوات الفضائية وذلك فيما يسمى بنظام (الكيبل)، وتزويد الطلاب بالمهارات المختلفة للتدريب على برامج إدارة الغضب وحل المشكلات بهدوء.