أثر تشرد العجزة والمعوقين وأصحاب المسألة والأطفال على أمن المجتمع

حاولت أن يكون هذا البحث جامعاً لكثير من الأحكام والآداب النبوية الشريفة ، من زاوية أمن المجتمع . فتمشياً مع منهج الإسلام في رعاية المعوقين حتى تكون هذه الدراسة ذات أثر في حياة كافة فئات المجتمع ، وبالتالي تنعكس على معاملاتهم وتتأصل في أقوالهم وافعالهم مع الآخرين ( - المعوقين العجزة – الأطفال – أصحاب المسألة ) ، أي حسن التعامل مع الخلق في هذه الحياة لتسود المحبة والإخاء بين جميع العباد.