اتخاذ القرار وعلاقته بمنهج علم النفس في المرحلة الثانوية

القذافي خلف عبد الوهاب محمد
- مهارات اتخاذ القرار :
يعرف الباحث مهارات اتخاذ القرار إجرائياً في هذا البحث بأنها عملية عقلية يتم خلالها المفاضلة بين مجموعة بدائل مطروحة لحل مشكلة ما، واختيار أنسبها فى ضوء النتائج المترتبة عليها، ومدى التقدم نحو تحقيق الأهداف المطلوبة، بعد الرجوع إلى معلومات مستقاة من مصادر متعددة، وتتضمن مهارات التشخيص، ووضع البدائل الممكنة، وتقييم بدائل القرار، ووضع خطة لتنفيذ القرار، وتحديد وتقويم نتائج القرار.

- العلاقة بين اتخاذ القرار ومنهج علم النفس:

يمكن إبراز العلاقة بين اتخاذ القرار ومنهج علم النفس من خلال الآتي:
(أ) فهم الأساس النفسي لعملية اتخاذ القرار وتشتمل على:
 عملية اتخاذ القرار هي عملية تفكير عليا: "ويظهر البعد النفسي من كونها تأتي بعد تفكير ودراسة عميقة، وتتضمن عمليات الاختيار بين عدة بدائل متاحة نتيجة لنشاط ذهني واع"
 يتطلب اتخاذ القرار درجة معقولة من الذكاء: "ويعني ذلك قدرة المتعلم على إدراك العلاقات المتشابكة في الموقف، كما أن الذكاء والقدرة عاملين مهمين يمكننا من خلالهما التنبؤ بنجاح المتعلمين عند اتخاذهم للقرار".
 تؤثر الميول والاتجاهات على اتخاذ القرار: "وهي من المكونات المميزة للشخصية، فالميول مثلاً تعطينا معلومات إضافية لا يمكن أن تظهر عند تحليل قدرات المتعلمين واستعداداتهم، مما يؤكد تأثير الميول في قرار الاختيار، كما أن الاتجاه قد يكون إيجابياً أو سلبياً حيال موضوع أو قرار يتبناه المتعلمين والتي قد تسهم في استجابة الفرد بالقبول أو الرفض".
 هناك علاقة موجبة بين أنماط شخصية المتعلمين واتخاذ القرار: "فمثلاً النمط الواقعي يتسم بالثبات الإنفعالي، والنمط الذهني يتصف بالتفكير بدلاً من التصرف والفهم بدلاً من السيطرة، والنمط التقليدي يركز اهتمامه بالقواعد والقوانين والضبط الشديد للنفس، والنمط المغامر يتميز بقدرة فائقة في المهارات اللفظية، بينما النمط الفني يتميز بالتعبير القوي عن الذات والحساسية الشديدة عند التعامل مع الآخرين".
 اتخاذ القرار يعكس الحاجات النفسية للمتعلمين: "فالمتعلمين يتحركون في سلوكهم وفق دافع أو رغبة، والدافع هو الذي ينذرهم للقيام بالسلوك الذي يحقق لهم الإشباع".
 " يؤدي اتخاذ القرار بالمتعلمين من إدراك الأحداث وتفسيرها، والتنبؤ بها ومن ثم السيطرة عليها وتوجيهها" وهذا يعني أن العمليات التي تحدث في التفكير لاتخاذ قرار كالإدراك، وتفسير الأحداث، والتنبؤ، واتخاذ قرار ترتبط بالنواحي النفسيه لكل فرد؛ ومن ثم تختلف المعالجة من طالب لآخر.

وبالإضافة إلى ما سبق يمكن القول:

o تتصل عملية اتخاذ القرار اتصالاً وثيقاً بالصفات السيكولوجية للممتعلمين وبمكوناتهم الشخصية.
o يرتبط اتخاذ القرار بما لدى المتعلمين من معايير وقيم: وتظهر في المفاضلة بين البدائل واختيار البديل الأنسب.
o تؤثر العوامل النفسية في اتخاذ القرار: حيث تؤدي دورًا كبيرًا في عملية الإختيار وتترك بصمات واضحة في اتخاذ القرار، فقد لا يستطيع متعلم أن يختار من بين عدة بدائل متاحة أو يتخذ قراراً إذا كان لا يتمتع بمفهوم إيجابي نحو الذات.

(ب) اتخاذ القرار يرتبط بالأسس النفسية والتربوية لمنهج علم النفس: والتي من أهمها:
o يركز منهج علم النفس على ربط المعرفة والمعلومات بخبرات المتعلم وتجاربه؛ ومن ثم الانتقال إلى المعارف الأعمق والأوسع من خلال عمليات معرفية عليا ( كالبحث والاستقصاء والاكتشاف وحل المشكلات، واتخاذ القرار).
o تأكيد منهج علم النفس - وفقاً للفلسفة التجديدية- أن هناك مخرجات محددة ينبغي الوصول إليها من خلال تهيئة الفرصة للمتعلمين للتنبؤ بالمشكلات ووضع الحلول المناسبة لها بأسلوب علمي.
o ممارسة التفكير الحر والاستدلالي والتجريب وإصدار الأحكام والقرارات العامة التي تتصل بالحياة العامة والتعامل مع الآخرين.
o الاستفادة من نظريات التعلم المتعددة في اكتساب الطلاب المهارات بهدف زيادة الدافعية والبعد عن الصراعات والإحاطات التي تنشأ في أثناء عملية التعلم المركبة، واتخاذ القرارات.

(ج) اتخاذ القرار من الأهداف العامة لمنهج علم النفس التي يسعى لتحقيقها والتي تتضمن:
o اكتساب الطلاب للمعرفة العلمية التي تساعدهم على فهم سلوكهم وسلوك الآخرين سواء من الناحية الانفعالية أو العقلية أو الاجتماعية مع إتاحة الفرصة للطلاب لاختيار مصداقية تلك المعرفة الأكاديمية في مواقف الحياة اليومية.
o اكتساب الطلاب للمهارات العقلية والإنفعالية والسلوكية التي تسمح لهم بالإستفادة مما تعلموه في تعديل وتنمية سلوكهم.

ويمكن القول إن هذه الأهداف قد تتلاقي مع اتخاذ القرار في الآتي:
- يلتزم كل من منهج علم النفس واتخاذ القرار بالضوابط العلمية.
- يتيح منهج علم النفس الخبرات العلمية التي تساعد الطالب على فهم سلوك الآخرين.
- تعديل وتنمية السلوك يتم من خلال المهارات المختلفة التي يسعى منهج علم النفس لتحقيقها.

-------------------
القذافي خلف عبد الوهاب محمد (2013) فاعلية برنامج إثرائي قائم على مفهوم الذات في منهج علم النفس لتنمية مهارات اتخاذ القرار لطلاب المرحلة الثانوية، رسالة دكتوراه، معهد الدراسات التربوية، جامعة القاهرة، ص ص 67-69
----------------------------
للتواصل مع الباحث :
drasat_2010@yahoo.com
022-01115217666
جمهورية مصر العربية- محافظة الوادي الجديد- كلية التربية بالخارجة