اتخاذ القرار وعلاقته بمفهوم ذات المتعلمين

القذافي خلف عبد الوهاب محمد
من خلال استقراء أدبيات التربية والدراسات والبحوث التربوية يمكن استخلاص العلاقة بين اتخاذ القرار ومفهوم الذات في النقاط التالية:

o كل من اتخاذ القرار ومفهوم الذات تطبعان على المتعلم سمة التميز والتفرد والتي تميزه عن غيره من أقرانه في الموقف التعليمي التعلمي.
o يعد كل مفهوم منهما مؤشراً إيجابياً للتنبؤ بالآخر، فمهوم الذات الإيجابي لدى المتعلم قد يعطينا مؤشراً على توقع أداء سلوك أو قرار مقبول من المتعلم، كما يعكس اتخاذ القرار الناجح شخصية المتعلم ومعتقداته وإدراكاته الإيجابية تجاه ذاته والآخرين..
o قد تتأثر درجة اتخاذ القرار بإدراكات المتعلم ومعتقداته نتيجة للخبرات الذاتية التي مر بها، وتجاربه مع الآخرين وانطباعاته عن إدراك الآخرين لسلوكه.
o تعزز عملية اتخاذ القرارات الناجحة مفهوم الذات الإيجابي من خلال التفاعل الاجتماعي الناجح والذي يسهم بدوره أيضاً في صنع القرار.
o يؤدى مفهوم الذات الإيجابي واتخاذ القرار الصائب إلى الرضا والارتياح والاطمئنان والتي تعد من مؤشرات الصحة النفسية الإيجابية..
o يؤدى اتخاذ القرار الناجح ومفهوم الذات الإيجابي إلى إلإندماج الاجتماعي الذي يتيح للمتعلم التواصل مع المجتمع الذي يعيش فيه.
o نجاح المتعلم في أداء سلوك مقبول، أو اتخاذ قرار معين من شأنه أن يؤدي إلى نمو وتطور مفهوم ذاته الإيجابي.
o هناك علاقة ارتباطية موجبة بين مفهوم الذات ومستوى الطموح، وأن توفر هذه العلاقة بصورتها الايجابية قد تؤثر في مجمل قرارات الطلاب الحياتية.
o تؤدي عملية اتخاذ القرار إلى استشارة الأحاسيس الشخصية للمتعلم، ويعني ذلك أن المتعلم يستطيع أن يشعر إذا كان القرار الذي سيتخذه هل يتوافق مع طبيعته الداخلية ويحقق له شعورًا بالراحة.
o قد يؤدي فشل المتعلم المتكرر في اتخاذ القرارات، أو تبني اتجاه سلبي نحو الذات إلى تقدير الذات المنخفض والقلق والخجل، والعجز والإكتئاب.
o مفهوم الذات الإيجابي للمراهق قد يسهم في تنمية التفكير والإدراك السليم، واتخاذ القرارات الصائبة، كما أن مفهوم الذات عند المراهق هو بمثابة حصيلة محاولاته الأولى من الخطأ والصواب أو النجاح والفشل.

ومما سبق يتضح أن هناك علاقة بين اتخاذ القرار ومفهوم الذات تتلخص في:
o أن عملية اتخاذ القرار شأنها شأن الأنشطة الأخرى التي يقوم بها المتعلم تتأثر بالجانب النفسي للفرد؛ وبالتالي فإن أفكار الفرد ومعتقداته السلبية تقلل من جهد المتعلم المبذول ومثابرته في عمليات جمع المعلومات، وصياغة المشكلة ووضع البدائل والمفاضلة بينها ثم اتخاذ القرار وتنفيذه، وتقويمه.
o إكتساب المتعلم للمهارات المختلفة ينبغي أن يمضي قدمًا في تلازم مع مفهوم الذات الإيجـابي لديه ، وكل منها يعد شرطًا أساسيًا للنجاح.
o يؤثر كل من مفهوم الذات واتخاذ القرار تأثيرا بالغًا في التوافق الشخصي والاجتماعي للمتعلمين.
o مفهوم ذات الطلاب عن أنفسهم له دور كبيرً في تحديد السلوك وتوجيهه، والطريقة التي يسلكون بها.
--------------------------------------
القذافي خلف عبد الوهاب محمد (2013) فاعلية برنامج إثرائي قائم على مفهوم الذات في منهج علم النفس لتنمية مهارات اتخاذ القرار لطلاب المرحلة الثانوية، رسالة دكتوراه، معهد الدراسات التربوية، جامعة القاهرة، ص ص 70-72
----------------------------
للتواصل مع الباحث :
drasat_2010@yahoo.com
022-01115217666
جمهورية مصر العربية- محافظة الوادي الجديد- كلية التربية بالخارجة