دراسة لأسباب تدني مستوى الطالبات في مادة الرياضيات لطالبات الصف الأول الثانوي بمحافظة خليص

أمل محمد إبراهيم الرايقي
نعلم أن من عناصر العملية التعليمية ( المعلم – الطالب – الوسائل التعليمية _ المنهج) وأي إهمال لأي عنصر من هذه العناصر سوف يؤدي بلا شك إلى خلل في العملية التعليمية. عليه يسرنا نحن قسم الرياضيات بمكتب إشراف خليص أن نقدم هذه الدراسة التي حاولنا فيها أن تشمل الجوانب الأساسية من المشكلة التعليمية.
هذه الدراسة استمرت لمدة عام دراسي (1429هـ - 1430 هـ ). و كانت الأساليب المتخذة لتنفيذ الدراسة هي كالتالي:
1 – دراسة تحليل المحتوى لكتاب مادة الرياضيات للمرحلتين المتوسطة والثانوية الفصلين الدراسيين.
2 – دراسة الخطة الدراسية للمرحلتين المتوسطة والثانوية.
3 – توزيع استبانات على الطالبات.
4 – لقاء تربوي مع المعلمات.
5 – دراسة خصائص نمو الطالبات في المرحلتين المتوسطة والثانوية.
6 – اختيار معيار محدد مناسب للمادة في رصد درجات النجاح النوعي وتنفيذ برنامج لتفريغ البيانات على برنامج" الأكسل".

من خلال دراساتنا السابقة وجدنا أن أسباب ضعف طالبات الصف الأول ثانوي في مادة الرياضيات تدور ضمن المحاور التالية:
 أسباب اجتماعية.
 أسباب تتعلق بالمادة الدراسية.
 أسباب تتعلق بالمدرسة والمعلمات والنظام المدرسي بشكل عام.
 أسباب نفسية تتعلق بخصائص نمو الطالبات والمرحلة العمرية.
اختتمت الدراسة باقتراحات و توصيات لمعالجة التدني لمستوى طالبات الصف الأول ثانوي في مادة الرياضيات. حيث تم وضع الاقتراحات في محورين:
1 اقتراحات لمعالجة أسباب يمكن التغلب عليها لوقوعها ضمن صلاحيات القسم. وهي بدورها تنقسم إلى:
 مقترحات موجهة لجميع المعلمات بشكل عام ولمعلمات الدراسات الإسلامية والإرشاد والتوجيه الطلابي بشكل خاص.
 مقترحات موجهه للإدارة المدرسية ولمعلمات الرياضيات بشكل خاص.
2 اقتراحات لمعالجة أسباب من الصعب التغلب عليها لوقوعها خارج صلاحيات القسم.
راجين من المولى العلي القدير أن تسهم هذه الدراسة في حل مشكلة ضعف بناتنا الطالبات في الصف الأول ثانوي في مادة الرياضيات.