فتح القسطنطينية في عهد السلطان محمد الفاتح 1453م

لقد انتظر المسلمون أكثر من ثمانية قرون حتى تحققت البشارة ‏النبوية بفتح مدينة القسطنطينية، حيث قال النبي (صلى الله عليه ‏وسلم) : " لتفتحن القسطنطينية، فلنعم الأمير أميرها، ولنعم ‏الجيش ذلك الجيش ". ‏
وقد حاصر المسلمين القسطنطينية إحدى عشرة مرة قبل المرة ‏الأخيرة التي تم فيها فتحها، منها سبعة في القرنين الأولين ‏للإسلام. لكن المدينة المحصنة ظلت صامدة أمام هذه المحاولات ‏المتعددة التي قام بها المسلمون. ثم تجدد الأمل في فتح ‏القسطنطينية في مطلع عهود العثمانيين،فحاصرها كل من ‏السلطان بايزيد الأول ومراد الثاني، ولكن لم تكلل جهودهما ‏بالنجاح ، حتى شاء الله أن يكون السلطان محمد الثاني فاتح ‏المدينة العتيدة ، وبحظى بشرف تحقيق بشارة المصطفى صلى الله عليه وسلم.
وقد ارتأيت أن يكون موضوع بحثي عن فتح القسطنطينية وذلك ‏بسبب أهمية هذا الحدث التاريخي والذي يعتبر أهم أحداث القرن ‏‏15 م ،كما يعتبره معظم المؤرخون نهاية للعصور الوسطى وبداية ‏للعصر الحديث في أوروبا بالإضافة إلى أنه أدى إلى سقوط ‏إمبراطورية عريقة استمرت لعدة قرون وهي "الإمبراطورية ‏البيزنطية".‏
ويتضمن البحث النقاط التالية :‏
‏1.‏نبذة عن مدينة القسطنطينية .‏
‏2.‏محاولات المسلمين فتح القسطنطينية قبل عام 1453م.‏
‏3.‏مقدمات فتح القسطنطينية .‏
‏4.‏محمد الفاتح والتجهيز للفتح.‏
‏5.‏حصار القسطنطينية .‏
‏6.‏مجريات الحرب وفتح المدينة.‏
‏7.‏نتائج فتح القسطنطينية.‏

Title in English: 
The Conquest of Constantinople During the Era of Sultan Mohammed El-Fateh
Abstract in English: 
The Conquest of Constantinople During the Era of Sultan Mohammed El-Fateh
ملف: