أثر الأنموذج الواقعي في تعديل الفهم الخاطئ للمفاهيم الفيزياوية لدى طالبات الصف الثاني متوسط وتحصيلهن الدراسي

يهدف البحث الحالي إلى معرفة :
أثر الأنموذج الواقعي في تعديل الفهم الخاطئ للمفاهيم الفيزياوية لدى طالبات الصف الثاني متوسط وتحصيلهن الدراسي ، ولتحقيق هذين الهدفين تمت صياغة الفرضيتين الصفريتين الآتيتين :
1 ــ لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى دلاله ( 0.05 ) بين متوسط تعديل الفهم الخاطئ للمفاهيم الفيزياوية لدى الطالبات اللاتي يدرسن على وفق الأنموذج الواقعي والطالبات اللاتي يدرسن بالطريقة الاعتيادية 0
2 ــ لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى دلاله ( 0.05 ) بين متوسط درجات التحصيل الدراسي لطالبات المجموعة التجريبية اللاتي يدرسن على وفق الأنموذج الواقعي وبين متوسط درجات التحصيل للطالبات اللاتي يدرسن بالطريقة الاعتيادية في مادة الفيزياء 0 وقد تم التحقق من صحة هاتين الفرضيتين بأجراء تجربة استغرقت فصلاََ ََ دراسياًَ كاملاََ ًَ هو الفصل الدراسي الثاني ، وبعد أعداد مستلزمات التجربة من قبل الباحثة والمتضمنة تحديد المادة العلمية ، حصر المفاهيم الفيزيائية ، صياغة الأهداف السلوكية ،كتابة الخطط التدريسية للمجموعتين التجريبية والضابطة ، حيث تم وضع ( 20) خطة للمجموعة التجريبية و ( 20 ) خطة للمجموعة الضابطة ، أما بالنسبة لأدوات البحث فقد أعدت الباحثة اختبارين أحدهم اختبار تشخيصي للمفاهيم الفيزيائية والأخر للتحصيل ، وقد تم حساب الصدق والثبات ومعامل الصعوبة والتمييز وفعالية البدائل لكل من الاختبارين 0
وقد اجري البحث على مرحلتين :
المرحلة الأولى تشخيصية : -
من خلال تطبــيق اختبــار تشخيصي يــضم ( 24 ) مفـــهوماًَ وكـــل مـفهوم يقاس من خلال ثلاث فقرات ( تعريف ، مثال ، تطبيق ) ، وبذلك تكون الاختبار من ( 72 ) فقرة متنوعة بين المقالية قصيرة الإجابة ، والموضوعية ، وتم التأكد من الخصائص السايكومتريه للاختبار0 تم فيها تشخيص المفاهيم الفيزيائية التي تخطأ بها طالبات عينة البحث ، إذ تبين إن هناك ( 18 ) مفهوماًَ ذو فهم خاطئ تجاوز خطأ الطالبات فيهن ( 34 % ) موزعة على الفصول الخمسة الأخيرة من كتاب الفيزياء للصف الثاني متوسط 0
المرحلة الثانية علاجية :-
طبقت إجراءات هذه المرحلة على طالبات الصف الثاني متوسط في ثانوية بنت الهدى التابعة لمديرية تربية بابل للعام الدراسي ( 2007 ـــ 2008 ) ، وقد اختيرت عينة البحث عشوائياًَ وبلغ عددها ( 76) طالبة ، بواقع ( 38 ) طالبة في شعبة ( ج ) والتي اختيرت عشوائياًَ لتمثل المجموعة التجريبية لتدرس على وفق الأنموذج الواقعي ، وشعبة ( ب ) والتي عدد طالباتها ( 38 ) طالبة وتمثل المجموعة الضابطة لتدرس على وفق الطريقة الاعتيادية 0 وكوفئت المجموعتان من خلال المتغيرات ( العمر بالأشهر ، درجة العلوم والرياضيات للصف الأول متوسط للعام الدراسي 2006 ــ 2007 ، التحصيل الدراسي للوالدين ، المعلومات السابقة ، الذكاء ، اختبار المفاهيم الفيزيائية القبلي ) 0
وبعد انتهاء الطالبات من دراسة جميع مفردات الفصول الخمسة الأخيرة من كتاب الفيزياء المقرر للصف الثاني متوسط ، اختبرت المجموعتان باختبار المفاهيم الفيزيائية البعدي وبالاختبار التحصيلي الذي أعدته الباحثة والمتكون من ( 40 ) فقرة متنوعة بين موضوعية ومقاليه ومهارية حيث تم صياغة ( 30 ) فقرة موضوعية من نوع الاختيار من متعدد ، ( 5 ) فقرات مقاليه ذات الإجابة القصيرة ، ( 2 ) فقرة تمثل المسائل الرياضية أو أسئلة الحل و (3 ) مهارية وعند تحليل البيانات باستخدام الاختبار التائي ( t - test ) لعينتين مستقلتين تبين للباحثة تفوق طالبات المجموعة التجريبية على طالبات المجموعة الضابطة في متوسط درجات المفاهيم الفيزيائية والتحصيل وبذلك رفضت الفرضيتين الصفريتين 0
فبالنسبة لاختبار المفاهيم الفيزيائية البعدي ، بلغ متوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية ( 44.5 ) والتباين (20.51) ومتوسط درجات طالبات المجموعـــة الـضابـطــــة ( 30) والتباين (46.15) ، وباستخدام الاختبار التائي لعينتين مستقلتين ظهر أن القيمة التائية المحسوبة (12.6) أكبر من القيمة الجدولية ( 2.0 ) عند مستوى دلالة ( 0.05 ) ودرجة حرية ( 74 ) ولصالح المجموعة التجريبية وبذلك ترفض الفرضية الصفرية الأولى 0
أما بالنسبة لاختبار التحصيل فقد بلغت قيمة متوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية ( 74.7) والتباين ( 117.78 ) ومتوسط درجات المجموعة الضابطة ( 58.5 ) والتبايـن ( 208.49 ) وباستخدام الاختبار التائي لعينتين مستقلتين تبين أن القيمة التائية المحسوبـــة
( 6.26 ) وهي اكبر من القيمة الجدولية ( 2.0 ) عند مستوى دلالة ( 0.05 ) ودرجة حرية ( 74 ) أي أن النتيجة دالة إحصائياًَ لصالح المجموعة التجريبية على الضابطة في اختبار التحصيل0 وبهذا ترفض الفرضية الصفرية الثانية 0 أن أهم ما توصلت إليه الباحثة في هذه
الدراسة هو أن استخدام الأنموذج الواقعي كان فاعلاًَ في تعديل الفهم الخاطئ للمفاهيم الفيزيائية ، إضافة إلى فعالية الأنموذج في رفع مستوى التحصيل الدراسي لطالبات الصف الثاني متوسط في مادة الفيزياء 0 وتم في ضوء البحث صياغة عدد من التوصيات والمقترحات 0